تربية الأولاد في ضوء القرآن الكريم

تربية الأولاد في ضوء القرآن الكريم

أصبح التربية في الآونة الأخيرة أكثر صعوبة. لذا من الضروري أن يفهم الآباء تعاليم الإسلام وينفذوها في حياتهم ليصبحوا مسلمين أفضل ويربون أبناءنا وفقاً لتعاليم الإسلام.

القرآن يأتي برسالة الإسلام والتعاليم لتثقيفنا في أمور الأبوة والأمومة وتربية الأطفال.

تعلم واتلوا القرآن الكريم أثناء التنقل مع ترجمات بأكثر من 50 لغة وصوتًا في صوت القراء المشهورين عالميًا. قم بتنزيل تطبيق “القرآن المجيد” لنظامي Android وiOS، قام بتطويره PDMS.

:تقدم سورة لقمان نصائح قيمة للآباء، وفي ما يلي ذكرها

١- علمهم أن يعبدو الله ولا يشرك به شيئا

وَإِذْ قَالَ لُقْمَانُ لِابْنِهِ وَهُوَ يَعِظُهُ يَا بُنَيَّ لَا تُشْرِكْ بِاللَّهِ إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ

نعلم من الآية المذكورة أنه لا رب سواه وألا نشرك به شيئا. لا بد ألا نذكر أنفسنا فقط بل نذكر أولادنا كذلك أن نعبد الله وحده ونستعينه في جميع أمورنا من صغرهم ليكبروا على العقيدة الصحيحة

٢- عرفهم حق الوالدين

وَوَصَّيْنَا الْإِنسَانَ بِوَالِدَيْهِ حَمَلَتْهُ أُمُّهُ وَهْنًا عَلَىٰ وَهْنٍ وَفِصَالُهُ فِي عَامَيْنِ أَنِ اشْكُرْ لِي وَلِوَالِدَيْكَ إِلَيَّ الْمَصِيرُ

يلعب الآباء دورا رئيسيا في تعليم أبنائهم الجوانب المختلفة للإسلام. الآباء لديهم مكانة عظيمة جدا في نظر الإسلام. يعلمنا الإسلام أن كل من الأب والأم يجب أن يُحترم ويُطاع. من الضروري جداً أن يقوم الوالدان بتعليم الأطفال كيف يكونوا مسلمين أفضل وكيف يتصرفون وفقًا لتعاليم الدين ليعلموا احترام الوالدين وتكريمهم.

٣- علمهم أن يجتهدوا ويتوكلوا عليه

يَا بُنَيَّ إِنَّهَا إِن تَكُ مِثْقَالَ حَبَّةٍ مِّنْ خَرْدَلٍ فَتَكُن فِي صَخْرَةٍ أَوْ فِي السَّمَاوَاتِ أَوْ فِي الْأَرْضِ يَأْتِ بِهَا اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ لَطِيفٌ خَبِيرٌ

نعلم جميعا أنه لا شيء ينال في هذا الدنيا بسهولة، ويجب علينا أن نجتهد وندعوا الله سبحانه لننجح في الدنيا والآخرة. يجب على الآباء أن يعلموا أولادهم أن جميع الكون بيد الله وليس لأحد قوة أن يعطوهم ما يتمنوه إلا الله سبحانه، لذا يجب أن نجتهد ونترك النتائج على الله تبارك وتعالى.

٤- ربهم على الأعمال الصالحة وأداء الصلاة

يَا بُنَيَّ أَقِمِ الصَّلَاةَ وَأْمُرْ بِالْمَعْرُوفِ وَانْهَ عَنِ الْمُنكَرِ وَاصْبِرْ عَلَىٰ مَا أَصَابَكَ إِنَّ ذَٰلِكَ مِنْ عَزْمِ الْأُمُورِ

يجب أن نعلمهم الفرق بين الصحيح والخطأ، كما يجب أن نعلمهم أهمية الصبر وأن الله يحب الصابرين وأنه سيأتي البلاء من الله فلنصبر عليه وندعوا الله أن نثبت فيه ويجلب لنا اليسر والبركة من عنده.

٥- علمهم التواضع والأخلاق الحسنة

وَلَا تُصَعِّرْ خَدَّكَ لِلنَّاسِ وَلَا تَمْشِ فِي الْأَرْضِ مَرَحًا إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ وَاقْصِدْ فِي مَشْيِكَ وَاغْضُضْ مِن صَوْتِكَ إِنَّ أَنكَرَ الْأَصْوَاتِ لَصَوْتُ الْحَمِيرِ

اترك تعليقاً

Close Menu